الحلم بكسر الخبز

قصة قصيرة

رأيت فيما يرى النائم أني محاطة بالحمام ، لا يكاد يهبط حتى أن يطير مرة أخرى و لا يكاد يبتعد حتى يرجع للرفرفة حولي و نقر الأرض ثم معاودة التحليق مجدداً. و رأيت أني ألقي إليه بأرغفة الخبز و أحتفظ بكسره في جيبي. بين الحلم و اليقظة، وجدت نفسي يوماً في صالة الانظار في دار السيدة خديجة، أخذتني خالتي لعندها لتأويل منامي. لم يكن هناك سوانا فلم يدم انتظارنا طويلاً. دخلنا إليها و سمعت منامي و بعد صمت طال، سألت: هل لديك ولد؟ أجبتها بأنني غير متزوجة أصلاً. فقالت إذن تتزوجين و تلدين الولد الذي يسافر ولا يترك الترحال

خرجنا من دار السيدة خديجة و خالتي تعيش نشوة اخبار والدتي بنبأ قرب زواجي. نعم لقد تعاملت معه و كأنه نبأ و يجب علينا الآن أن نحضر لوازم العرس. فرحت والدتي كثيراً ما نقلته إليها خالتي و أعتقد أنني جالستهما ساعات طوال لا أذكر تفاصيلها غير أني أذكر خاتمتها جيداً

نظرت إلى خالتي نظرة مسعورة و طلبت إليها أن تخرج من دارنا و لا تعود أبداً. سكتتا ذهولاً ثم نطقت والدتي: هل جننت؟ و بادرتها خالتي: عين

سحبتها، جررتها، دفعتها صرخت و تعالى صراخي: لا أريد أن أراكي في بيتنا مجددا. اللعنة عليك و على السيدة خديجة و على والدتي و علي أنا أيضاً أن تركتك تدوسين عتبة بيتنا مرة أخرى

نمت نوماً هادئاً عميقا تلك الليلة. و رأيت فيما يرى النائم أنني محاطة بحمام يأتيني من بعيد جداً يرفرف كثيراً و يهبط قبالتي ويهداً. أخرج رغيفاً و افتت بعضه و القي بالفتات للحمام. أمسك رغيفي بكلتا يدي و أقضم منه قضمة أمضغها ببطء، أتذوقها على مهل و أستمع لهديل الحمام يشاركني أحلامي. و يغمرني عندها دف لذيذ، أفتح عيني و بين الحلم و اليقظة، أبتسم و أقول لنفسي: “سيكون الأمر كله خيراً من الآن فصاعداً” أعلم ذلك

Advertisements

الثقة بالله

سلام

قرأنا جميعنا قصص قرآنية مثل قصة موسى عليه السلام. أنا قرأتها و درستها بالمدرسة و حفظنا نصوصاً قرآنية تروي أهم أحداثها. الآن فقط بعد عمر و تجارب و علامات فارقة كثيرة ارتسمت على الروح- الآن فقط أدركت أهمية تلك القصص و أنها معجزات حدثت و لا تزال تحدث. والذي يصنع الفرق هو مدى ادراكنا لنفحة الألوهية التي بداخل كل منا. أنا الآن أراها تعبيراً بسيطاً- لا إعجازياً البتة- عن الاعجاز الحقيقي الذي وهبنا اياه القادر على كل شئ

وعليه أشعر أن هديتي في نهاية رمضان و عيدية هذا العام هي هداية الله لي أن أدعوه أن يضرب الله لي طريقاً في البحر و ألا أخاف أو أخشى. و الأكثر من ذلك أن أحب الحب الذي لولاه ماخلقنا الله- لأني أعلم جيداً الآن لولا انه أحبنا ما كان قد خلقنا

مع محبتي

الخدم: كتاب أعجبني

the-help-stockett

سلام جميعاً

 اكثر اللي عجبني في رواية كاثرين ستوكيت (الخدم) هو التطور في شخصية مس سكيتر. أول ما ظهرت فب الرواية كانت تبدو بنتاً مختلفة عن بقية البنات في المدرسة ثم في أثناء الظهور الفعلي في الرواية رأيناها طالبة جامعية مجتهدة- على رأي رئيسها في العمل عندما رأي سجلها التعليمي تعجب قائلاً: واضح انك ماكنتي تتسلي في الجامعة! مس سكيتر تملك طموح كبير و ذلك ما جعل رئيسة تحرير في جريدة تصدر من نيويورك ترسل لها مخبرةً ايها باعجابها الشديد أنها فكرت ان ترسل طلب وظيفة في الجريدة المعروفة و هذا الاعجاب كان مصحوباً برفض اكيد لطلبها العمل و لكن كانت هناك فسحة أمل.  نصحتها رئيسة التحرير أن تتمرن في صحيفة محلية و أن تفكر في موضوع صالح للنشر و عندها من الممكن أن تلتحق بالعمل في الجريدة النيويوركية

بعد ان عصرت مس سكيتر دماغها و خرجت بمواضيع تناقش مجموعة من أهم المشاكل التي تمر بها المقاطعة ارسلتها الى الجريدة في نيويورك و تلقت بعدها خبراً بأن رئيسة التحرير و جدتها مضيعة لوقتها

 فكرت كثيراً مس سكيتر و احتارت و ازدادت حيرتها ووجدت أن من بعد تخرجها و رجوعها للبيت وجدت أن الحياة في بيتها اهلها اصبحت غامضة و خصوصا بعد رحيل مربيتها كونستنتين الفجائى و الغير مبرر و بدأت تشك أن هناك سر ما حول قرار كونستنتين بمغادرة البيت و السفر بعيدا دون اعلام مس سكيتر

 سألت أمها و لكن لم تعرها الأم أي اهتمام. عرفت تماما أنها لن تتوصل لأي معلومة عن كونستنتين من أمها فقررت أن تسأل الخدم عنها   وعندها التمعت الفكرة في رأسها. ارسلت مس سكيتر الفكرة الى نيويورك

واتصلت بها رئيسة التحرير

و بدأت القصة

قراءة ممتعة و مفيدة

مع محبتي

دودي وحي بن يقظان

Image

 أيها الجمع الكريم

سلام الله عليكم

أحب أعرفكم بدودي (الاستاذ سعيد) إبن أخويه وابن التسع سنين وأحيان عشر سنين حسب مزاجه وإللي هوة فالواقع ثمن سنين

أنا هنا كنت أحكيله عن حي بن يقظان القصة الشهيرة لابن الطفيل

سعيد عجبته القصة كثيراً ولما توقفت عشان كان وقت العشا زعل وقال لا كمليلي القصة أول

اللي حابه أقوله أن القراءة فعلاً للجميع ومن حق الطفل علينا

وحتى قصة مثل (حي إبن يقظان ) ممكن تنحكى بطريقة تجعل الطفل يألف القراءة ويشعر انها بغلاوة الأي باد …أي والله والصوره خير برهان

عن جد ترك الأي باد وقعد يسمعلي

والله عن جد !!!

يالله يا جماعه روحو سوو زيارة لصاحبنا غوغل و اسألوه من هوه  حي إبن يقظان فيه أكثر من pdf متوفر مجاناً … وقراءة ممتعة

سلام

ومع محبتي